الرئيسية / تغريدات / متعة الغموض

متعة الغموض

 

الغموض هو شكل من أشكال التعقيد الذي يكون المعنى فيه غير واضح وغير دقيق. إنه المكان الذي لا تكون فيه متأكداً من أي شيء، وينتابك فيه عدم اليقين، والغموض مزعج في أغلب الأحيان لأن عدم اليقين المتأصل فيه يحبط رغبتنا في الفهم. فهو يطمس المعنى ويعتم عليه. بعض أنواع الغموض لا يمكن تجنبه، وربما كان مرغوباً. في الشعر -على سبيل المثال- كثيرا ما يقوم الشعراء بتعقيد القصيدة من خلال استخدام الغموض بشكل مقصود وذلك لكي يُغْنوا المحتوى الذي تطرحه القصيدة. وفي الفنون البصرية يمكن أن يتم عرض الغموض من خلال استخدام أسلوب “السفوماتو” في الرسم الذي كان استخدمه دافينشي، وهو أسلوب يشير إلى حالة ضبابية كثيفة، فهو شكل من أشكال التوازن والمزج بين الضوء والظل الذي يخفي بمقدار ما يظهر. بالنسبة لليوناردو، يتضمن “السفوماتو” الغموض كما يبدو مثلا في الابتسامة الشهيرة في لوحة “الموناليزا”. يعتنق دافنشي الغموض من خلال استخدام أسلوب “السفوماتو”، لأن استخدامه للضوء والظل سمح له برسم الوجوه البشرية المعقدة.
د. أسامة إبراهيم

عن admin

شاهد أيضاً

عن العلاقة بين التفكير الناقد والإبداعي

التفكير الناقد هو تفكير تأملي منطقي لتقرير ما نفعله أو نعتقده، والمكون الرئيس فيه هو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *