الرئيسية / ترجمات / معايير أدڤانسيد لتقويم أداء المدارس (Cognia)

معايير أدڤانسيد لتقويم أداء المدارس (Cognia)

ترجمة د. أسامة محمد إبراهيم

أستاذ علم النفس التربوي – جامعة سوهاج

معايير أدڤانسيد لتقويم أداء المدارس

يجب أن يكون التحسين المستمر الذي يؤدي إلى نجاح جميع المتعلمين هدفًا لكل مؤسسة. قد تبدو رحلة التحسين لكل مؤسسة مختلفة، ولكن ينبغي أن تتضمن هذه الرحلة دائمًا مقاييس جودة التعليم والتعلم. تسعى معايير الأداء أدڤانسيد (Cognia) إلى تحقيق هذا الغرض من خلال توفير مجموعة من المعايير التي تضع الأساس لتحسين التخطيط والتنفيذ. استنادًا إلى الأبحاث الدقيقة وأفضل الممارسات، تعد المعايير أداة قوية لدفع التغيير المؤسسي.

تلتزم أدڤانسيد AdvancEd بالجودة وتلبية احتياجات المؤسسات التعليمية التي تخدمها. تستخدم أدڤانسيد – كل خمس سنوات – بإجراء مراجعة معاييرها وتنقيحها وتجديدها لضمان بقائها ملائمة ومتحدية للمؤسسات للوصول إلى مستوى أعلى. السؤال الذي يقودنا في هذه الرحلة هو: ما الذي سيدعم نجاح كل متعلم؟ تجسد معايير أداء أدڤانسيد إيماننا بأن التعليم عالي الجودة يمكن أن يغير حياة الناس والمجتمعات والعالم.

تفصيل معايير أداء أدڤانسيد

تنتظم المعايير الجديدة، التي تختلف في عددها حسب نوع المؤسسة، تحت ثلاثة مجالات هي:

  1. كفاءة القيادة
  2. كفاءة التعلم
  3. كفاءة الموارد

المجالات Domains هي عبارات تحدد كفاءة المؤسسة أو المنظمة على توفير الجودة وتلبية المتطلبات الحاسمة للتحسين المستمر. يُعرَّف كل مجال من خلال مجموعة من المعايير Standards. ومعايير الأداء عبارة عن عبارات – تستند إلى الأبحاث – تصف الشروط الضرورية للمؤسسات لدعم الفعالية التنظيمية وتحسين أداء الطلاب. تعمل عناصر Elements معايير الأداء بشكل جماعي كخارطة طريق لعملية التحسين المستمر للمؤسسات، وكأساس لعملية الاعتماد، التي تستخدمها فرق المراجعة لتقديم تغذية راجعة ملائمة ونوعية حول كيفية خدمة المؤسسات للمتعلم.

 

  • مجال كفاءة القيادة

تعد قدرة القيادة على ضمان تقدم المؤسسة نحو تحقيق أهدافها المعلنة عنصرًا أساسيًا في الفعالية التنظيمية. وتشمل القدرة القيادية للمؤسسة الإخلاص والالتزام بهدفها وتوجهها، وفعالية الحوكمة والقيادة لتمكين المؤسسة من تحقيق أهدافها المعلنة، والقدرة على إشراك أصحاب المصلحة ودمجهم بطرق مجدية ومثمرة، والقدرة على تنفيذ الاستراتيجيات التي تعمل على تحسين أداء المتعلم والمعلم.

المعيار 1.1: تلتزم المؤسسة ببيان رؤيتها ورسالتها التي تحدد المعتقدات حول التعليم والتعلم، بما في ذلك توقعات المتعلمين.

المعيار 1.2: يوضح أصحاب المصلحة مجتمعين الإجراءات لضمان تحقيق غرض المؤسسة والنتائج المرجوة للتعلم

المعيار 1.3: تشارك المؤسسة في عملية التحسين المستمر التي تنتج أدلة، تتضمن نتائج قابلة للقياس لتحسين تعلم الطلاب والممارسة المهنية.

المعيار 1.4: تضع قيادة المؤسسة وتضمن الالتزام بالسياسات المصممة لدعم الفعالية المؤسسية.

المعيار 1.5: تلتزم قيادة المؤسسة بمدونة الأخلاق والوظائف ضمن الأدوار والمسؤوليات المحددة.

المعيار 1.6: يقوم قادة المؤسسة بتنفيذ عمليات الإشراف على الموظفين وتقويمهم لتحسين الممارسة المهنية والفعالية التنظيمية.

المعيار 1.7: يقوم القادة بتنفيذ العمليات والإجراءات التشغيلية لضمان الفعالية التنظيمية لدعم التعليم والتعلم.

المعيار 1.8: يشرك القادة أصحاب المصلحة لدعم تحقيق غرض المؤسسة وتوجيهها.

المعيار 1.9: توفر المؤسسة الخبرات التي تعمل على تنمية وتحسين فعالية القيادة.

المعيار 1.10: يقوم القادة بجمع وتحليل مجموعة من بيانات التغذية الراجعة من مجموعات أصحاب المصلحة المختلفين لإثراء عملية صنع القرار التي تؤدي إلى التحسن.

 

  • مجال كفاءة التعلم

إن تأثير التعليم والتعلم على تحصيل الطلاب ونجاحهم هو التوقع الأساسي من كل مؤسسة. تتميز ثقافة التعلم الفعالة بعلاقات إيجابية ومنتجة بين المعلم والمتعلم، وتوقعات ومعايير عالية، ومناهج متحدية وجذابة، تدريس جيد ودعم شامل يمكّن جميع المتعلمين من النجاح، ممارسات تقويم (تكوينية وختامية) تتابع وتقيس تقدم المتعلمين والإنجاز. علاوة على ذلك، تقوم مؤسسة الجودة بتقويم تأثير ثقافة التعلم الخاصة بها، بما في ذلك جميع البرامج وخدمات الدعم، وتعديلها وفقًا لذلك.

عيار 2.1: يتمتع المتعلمون بفرص عادلة لتطوير المهارات وتحقيق أولويات المحتوى والتعلم التي تحددها المؤسسة.

المعيار 2.2: تشجع ثقافة التعلم الإبداع والابتكار وحل المشكلات بشكل تعاوني.

المعيار 2.3: تطور ثقافة التعلم اتجاهات المتعلمين ومعتقداتهم ومهاراتهم اللازمة للنجاح.

المعيار 2.4: يوجد لدى المؤسسة هيكل رسمي لضمان قيام المتعلمين بتطوير علاقات إيجابية مع والديهم والكبار والأقران الذين يدعمون تجاربهم التعليمية.

المعيار 2.5: يطبق المعلمون منهجًا قائمًا على توقعات عالية ويعد المتعلمين للصفوف القادمة.

المعيار 2.6: تنفذ المؤسسة عملية لضمان توافق المناهج مع المعايير وأفضل الممارسات.

المعيار 2.7: تتم مراقبة التدريس وتعديله لتلبية احتياجات كل متعلم وتوقعات المؤسسة التعليمية.

المعيار 2.8: تقدم المؤسسة برامج وخدمات لتلبية التعليم المستقبلي للتعلمين وخططهم الوظيفية.

المعيار 2.9: تنفذ المؤسسة عمليات لتحديد وتلبية الاحتياجات الخاصة للمتعلمين.

المعيار 2.10: يقَيِّم المؤسسة تقدم التعلم بشكل موثوق وتعلن ذلك بشكل واضح ومستمر.

المعيار 2.11: يقوم المعلمون بجمع بيانات تكوينية وختامية وتحليلها واستخدامها التي تقود إلى تحسن ملموس في تعلم الطلاب.

المعيار 2.12: تنفذ المؤسسة عملية لتقييم برامجها ووضعها التنظيمي بشكل مستمر لتحسين تعلم الطلاب.

 

  • مجال كفاءة الموارد

يدعم استخدام وتوزيع الموارد الرسالة المعلنة للمؤسسة. وتضمن المؤسسة أن توزيع الموارد واستخدامها يتم بشكل منصف بحيث تُلبى احتياجات جميع المتعلمين بشكل مناسب وفعال. يشمل استخدام الموارد دعم التعليم المهني لجميع الموظفين. وتدرس المؤسسة تخصيص الموارد واستخدامها لضمان مستويات مناسبة من التمويل والاستدامة والفعالية التنظيمية وزيادة تعلم الطلاب.

المعيار 3.1: تخطط المؤسسة التعليم المهني وتوفره لتحسين بيئة التعلم، وتحصيل المتعلم، وفعالية المؤسسة.

المعيار 3.2: يعزز هيكل وتوقعات التعلم المهني للمؤسسة التعاون والرفاهية لتحسين أداء المتعلم والفعالية التنظيمية.

المعيار 3.3: توفر المؤسسة برامج تعريفية وتوجيهية وتدريبية تضمن أن يكون لدى جميع الموظفين المعارف والمهارات اللازمة لتحسين أداء الطلاب والفعالية التنظيمية.

المعيار 3.4: تجتذب المؤسسة وتحتفظ بأفراد مؤهلين يدعمون هدف المؤسسة وتوجيهها.

المعيار 3.5: تدمج المؤسسة الموارد الرقمية في التدريس والتعلم والعمليات لتحسين الممارسة المهنية وأداء الطلاب والفعالية التنظيمية.

المعيار 3.6: توفر المؤسسة إمكانية الوصول إلى مصادر المعلومات والمواد التي تدعم المناهج والبرامج واحتياجات الطلاب والموظفين والمؤسسة.

المعيار 3.7: توضح المؤسسة الإدارة الاستراتيجية للموارد التي تشمل التخطيط بعيد المدى واستخدام الموارد لدعم رسالة المؤسسة وتوجيهها.

المعيار 3.8: تخصص المؤسسة الموارد البشرية والمادية والمالية بما يتماشى مع احتياجات المؤسسة وأولوياتها المحددة لتحسين أداء الطلاب وفعاليتهم التنظيمية.

 

Source: https://www.advanc-ed.org/sites/default/files/documents/APS_Schools.pdf

 

ملحوظة: تغير اسم أدفانسيد ليصبح الآن Cognia كما تم تطوير المعايير المذكورة أعلاه ويمكن العثور على المعايير الجديدة في موقع Cognia المذكور أدناه

–Cognia Home–

 

 

عن admin

شاهد أيضاً

أوجه التآزر من أجل تعلم أفضل: منظور دولي حول مؤشرات التقويم لتطوير السياسات

  د. أسامة محمد إبراهيم أستاذ علم النفس التربوي – جامعة سوهاج هذا ملخص لخيارات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *